jump to navigation

الملاك الجريح أغسطس 28, 2012

Posted by mohamedabosedo in Uncategorized.
trackback
الملاك الجريح

للفنان الفنلندي هوغو سيبمبيرغ، 1903

غرفة معتمة ويد من حرير
كأس ماء، وشظايا قديمة
نهر مشمس، وكتاب اخضر اللون
سمرة فتاة ، طاولة عرجاء
ولا اشتهي منهم أحد

امر بدهشة الموت مغمض العين
تخفق روحي مرور به
يدي انسكرت في حمل ذاتي
وصوتي لا اسمعه أنا
ولا قدرة لي على الحديث
جسدي نحيل
قمري شائك
امتلاكي للاشياء كذبة
واسمي الملاك الجريح

امر بجانبكم لا يعاتبني الماضي
كنت هنا ابن الهواء
كنت معكم صوت شعر الخيل الرفيع
ويئست من حملي هكذا
اسرع بمرورك الى نفسي
اسرع بعينك الساخطة
لا تسأل المتفرجين كيف السم من بعيد
جربه، انتهزه
لا تقفز من النافذة
فتحت الشوك دائما جذور
لا تأكل الملح كل نفسك
فأنت حامل الملاك الجريح

اخي ,صديقي .سيدي,تابعي
طأطأت رأسي
عبست
كفنت ملامحي بالاضوء المبتذلة
اخفيت شعري بقبعة سوداء
لم ترى خيبتي الخيبة
انا الحامل الثاني الكئيب
اسخر من عمري
اسخر من الملاك الجريح
امجد شيطان لباسي الكبير

انا الملاك الجريح
انا النور الميت بعد المسافة
وعند المسافة تموت الامنيات
ولم اجيد التمني عند الخيانة
جناحي انسكر بعد الظل
و ظل نوري كسيح

انا المريض المتفائل بأن الموت قريب
وان غاب عن رمشي
غاب عن قدري
يخرج صوته من اصابعي
ولا يرتحل
ادفني حالا
داخل شحوبي
فأنا الجريحالملاك الجريح للفنان هوغو سيبمبيرغ

Advertisements

تعليقات»

No comments yet — be the first.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: