jump to navigation

هذا أنا..

لن احتاج إلى بداية بعد ألان سأكون أنا البداية سأجدد العقد مع نفسي وسأحرق كل الفقاعات الباهتة من حياتي وسأقص الجديلة الأولى لأني اكتشفت أنها كغيرها مقصفة وسأترك التصفيف والتصنيف لريح فهناك يرتاح قلبي.

الاسم: محمد عبد الرحيم ابو سيدو هكذا سُمِّيتُ وأطلقتُ على نفسي فن التذوق في هذه الحياة الفانية.
مكان السكن: قابع مع نفسي.
العنوان: العنوان مقطوع مأخوذ من حياة الناس المنطقية إلى حياتي اللامنطقية.

تعليقات»

1. ِعبير ابيض - أبريل 25, 2010

اللامنطق … يعنى اللازمان و اللامكان … و كل لا في حياتنا الادبية لها معنى … فلتبحث عن لاءاتك لتكن بطاقة تعريف … بشاعر متمرد جديد يتخذ من القلم شراعا للرحلة و من يصنع من الشعر قوارب صغيرة ليبحر و نبحر معه

لك منى كل التحية
لك منى كل الاحترام

2. salah al 3'rable - أبريل 29, 2010

wala abana az3ar low al dnya dnya la 65tlak safa7a
bagad rwa3a ya man

3. محمد بلغازي - ديسمبر 3, 2011

البدايات تتجدد كل لحظة ,,والنهايات أيضا ..وليس لنا أي اختيار حتى في أسماءنا عند البداية ,,,ولكن لم نخشى باستمرار الإقتراب من النهاية ؟ ,,,
أما عن السكن فهذا أقسى وأمر ,,,والحقيقة أننا مطالبون بالرحيل المتواصل عن ذواتنا لأننا أسراها منذ البذئ ,,ولأننا حشرنا فيها عنوانا لا اختياريا ,,

تحيتي أخي محمد


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: